قصائد مختارة

زائرٌ زارني فهاجَ خيالا – أبو تمام

زائرٌ زارني فهاجَ خيالا
أبو تمام

زائرٌ زارني فهاجَ خيالا
كنتُ لولاهُ أسوأ الناسِ حالا
فَتمتَّعتُ مِنْ غَزالٍ وحاشَى
ذلكَ الشَّخصَ أَنْ يكونَ غَزَالا
كيفَ أرجوِ لقاءَ ساكنِ بغدا
دَ بمصرٍ لقَدْ رجوْتُ ضلالا؟!
مثلتْهُ المنى لعيني وفكري
و لِقَلْبِي حتَّى قَبِلتُ المُحَالا
ما أراني أزالُ نصبَ خيالٍ
طارقٍ أو يصيرَ جسمي خيالا !

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق